إغضبْ كما تشاءُ.. واجرحْ أحاسيسي كما تشاءُ.. فأنتَ كالأطفالِ يا حبيبي نحبهم.. مهما لنا أساؤوا | نزار قباني

1469 المشاهدات 13 ديسمبر 2016
الإعلانات

قد يعجبك ايضاً

هي في المساء وحيدةٌ ... وأنا وحيدٌ مثلُها لي حبيبٌ عشقه ذوبني .. شغل القلب سناه و النظر.. رسم الحسن على أعطافه صورًا فتانةً تتلو صور.. ساحر العينين و اللحظ .. وكم طاب لي في ضوء عينيه السفر | غادة شبير مدد يا رسول الله - محمد منير حاصر حصارك بالجنون

تصفح المزيد!

اغلق
شعور سخيف