تُراني أُحِبُّكِ ؟ لا أَعْلَمُ. سُؤالٌ يحيطُ بهِ المُبْهَمُ. وإن كان حبي لك افتراضا.لماذا؟ رائعة من روائع الكبير نزار قباني

3397 المشاهدات 13 ديسمبر 2016
الإعلانات

قد يعجبك ايضاً

قهوتي وأنت، أجمل ما لدي هذا الصباح، وكل صباح شاركونا هشام عباس ينشد "أسماء الله الحسنى" - روووووعة الإمام علي

تصفح المزيد!

اغلق
ثلاثة اشياء